السبت, يونيو 22, 2024
spot_img
الرئيسيةتقارير و مقالات خاصةساعة بيتكوفيش السويسرية بحاجة إلى عقارب إفريقية

ساعة بيتكوفيش السويسرية بحاجة إلى عقارب إفريقية

تلقى المنتخب الوطني هزيمة نكراء على أرضية ملعب نيلسون مانديلا أمام المنتخب الغيني ضمن الجولة الثالثة من تصفيات كاس العالم 2026 ليتجمد رصيد الخضر عن النقطة السادسة.


خسارة المنتخب أمام المنافس المباشر على بطاقة المونديال ،ترك الشارع الكروي الجزائري في حالة حيرة ، ليس للنتيجة و لكن بسبب الظهور المحتشم و الأداء السيء لرفقاء قائد الفريق ” ياسين براهيمي ” طيلة أطوار المباراة، الناخب الوطني ” فلاديمير بيتكوفيتش” ، تحدث في الندوة الصحفية بعد المباراة و عبر عن خيبة أمله من النتيجة ، راجعاً أسباب التعثر إلى المشكل الذهني و غياب التواصل بين عناصره ، كما دافع عن نفسه بخصوص عدم إشراك إسماعيل بناصر في التشكيلة الأساسية إلى إختيار فني مرجحاً بأن ثنائية بن طالب و زروقي الأفضل في وسط الميدان الدفاعي .


اختيارات بيتكوفيش في تربص جوان و التشكيلة الأساسية لمباراة غينيا ، تركت بعض النقاد توجه سهامها نحوه مطالبينه بمعالجة الأخطاء سريعاً و التدارك بداية من مباراة أوغندا يوم الإثنين المقبل بملعب نيلسون مانديلا بالعاصمة كامبالا.


الناخب الوطني عليه النزول من سماء أوروبا إلى شوارع القارة السمراء وتعديل ساعته السويسرية بعقارب من صنع إفريقي ، فالكرة في إفريقيا تختلف تماماً عن كرة القارة العجوز ، فلاديمير مضطر لمعالجة النقائص في تشكيلته بداية من الدفاع الكارثي الذي تلقى سبعة أهداف في ثلاث مباريات ، أين هو مطالب بالعودة إلى سابقيه و كيفية علاجهم للمشاكل الدفاعية ، بداية من سعدان الذي وجد الوصفة في ثلاثي دفاعي مكون من حليش ، بوڨرة وعنتر يحيى وصولا إلى بلماضي الذي استعان بقلب الأسد ” جمال بلعمري ” في المحور و عدلان ڨديورة في وسط الميدان الدفاعي من أجل منح التشكيلة صلابة دفاعية و حضور بدني في الملعب ، أو الاعتماد على تصريح رايح ماجر الشهير : ” يجب أفرقة المنتخب الوطني” ، أي الاعتماد على لاعبين تتوفر فيهم صفات اللعب في إفريقيا ومواجهة الظروف المعقدة و الخاصة بالقارة.

الأكيد أن مشوار التصفيات لايزال طويلاً و ربما خسارة غينيا ماهي إلا عطل مؤقت في ساعة بيتكوفيش و سيتم علاجه في الأيام القادمة من أجل عودة الخضر إلى مستواهم و تحقيق الهدف المنشود و هو التواجد في كأس العالم 2026.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -
Google search engine

اقرأ أيضا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات

- Advertisment -
Google search engine
error: Content is protected !!